Make your own free website on Tripod.com
الصفحة الأولى صاحب الموقع المشاركون من قصائدي قصائد مشاركة اكتب لنا

إنّي برّأتك من حبّي

ياربة أحلام القلب
أخفيت لماذا قصته؟
قولي أحببت سواك فما
لن أغضب لا تخشي قولي

 

وبديعة لفتات الهدب
أخشيت علي من الكرب؟
في الحب لقلب من ذنب
فأنا برّأتك من حبّي

أحببتك حبا مجنونا
وملأت الدنيا من عينيك
وسقيتك من كأسي عسلا
صبّي من كأسك لي صبّي

وعشقتك قلبا وعيونا
شعورا وهوى وفنونا
وأرى في كأسك طاعونا؟
فأنا برّأتك من حبّي

ما أجمل أيام الماضي
أشكوك إلى حب أمسى
هل أرجو عدلا في حكم
لن تعقد محكمة القلب

 

مرت كاللمح بإيماض
أنقاضا فوق الأنقاض
المجرم فيه هو القاضي
فأنا برّأتك من حبّي

 

القلب سيتلو شكواه
قد كان لديك له مأوى
واليوم أحس بغربته
أرجوك أعيدي لي قلبي

 

سيبوح بما قد أضناه
في حبك دوما يرعاه
في المأوى أسكنت سواه
فأنا برّأتك من حبّي

 

سأظل أقاوم آلامي
والآخر كالسد سيمسي
سيحاول تجريعي نخبًا
وسأجرع من كفك نخبي

 

ذكراك وذكرى أيامي
وسيحجب أنفاس غرامي
يفنيني يفني أحلامي
فأنا برّأتك من حبّي

 

أنا لست ألومك في هجري
لكن ما أفعل في قلبي
كافرة الحب أنا أهواك
لن أطلب أن تبقي قربي

 

في حب سواي وفي أسري
وأراه ينادي في صدري
برغم القسوة والكفر
فأنا برّأتك من حبّي

 

كوني يا حلوة للآتي
فأنا ما عندي غير هوى
وإباء ونصوع جبين
فانسيني وانسي ما خطبي

 

سيحقق كل الرغبات
وطيوف تعبر طرقاتي
وحنان يغمر جنباتي
فأنا برّأتك من حبّي

 

محمد حسن مصطفى

الصفحة الأولى صاحب الموقع المشاركون من قصائدي قصائد مشاركة اكتب لنا